أخبار عاجلة
الرئيسية » ثقافة وفن » أبناء الوحشة… رواية تعالج مشاكل المرأة السورية في زمن الحرب : للصحفية السورية فوز الفارس

أبناء الوحشة… رواية تعالج مشاكل المرأة السورية في زمن الحرب : للصحفية السورية فوز الفارس

أبناء الوحشة… رواية تعالج مشاكل المرأة السورية في زمن الحرب

خاص: صوت سوريات – تركيا

صدرت عن دار موزاييك رواية (أبناء الوحشة) وهي الرواية الأولى للصحفية السورية فوز الفارس، المقيمة في تركية، وهي من مواليد مدينة حماة ١٩٨١، وتحمل إجازة في اللغة العربية وآدابها من جامعة حلب.

حيث تعمل الكاتبة مع منظمة تهتم بالتاريخ الشفوي من خلال توثيق سرديات الحرب وروايات النساء وشهاداتهن المختلفة عنها، بوصف المرأة كيان مستقل له حضوره ومشاركته بعيدًا عن الصورة النمطية المتمثّلة بصورة الضحية في وسائل الإعلام.

وتعالج ” رواية أبناء الوحشة “، مشاكل المرأة السورية التي عايشت سنوات الحرب الثمانية؛ حيث الخيانات وخيبة الأمل من جهة؛ واشتداد وتيرة المعارك والقصف والنزوح المتكرر؛ بين مناطق سيطرة النظام ومناطق سيطرة المعارضة من جهة أخرى.
.
إذ تحاول راضية أن تنجو مع أطفالها من هذه المحرقة بأقل الخسائر بعد أن لاحقها الفقد وخطف كثيرًا ممن تحب، لتفكّر في النهاية بخلاصها الفرديّ.

حيث تصور الرواية حالة الخراب الداخلي والمآلات التي وصل إليها الإنسان السوري، وخاصة المرأة التي تحمّلت العبء الأكبر من حرب تسربت من دون عناء إلى حياة شخوص الرواية المتصدّعة بالأصل والتي لاتحتاج إلى حرب لتتهاوى.