أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون الإرهاب » الحكم على عنصر من «حزب الله» بالسجن في أميركا 40 عاماً

الحكم على عنصر من «حزب الله» بالسجن في أميركا 40 عاماً

أعلنت وزارة العدل الأميركية أنها حكمت على عنصر «حزب الله»، اللبناني علي كوراني، بالسجن 40 عاماً، بسبب أنشطة مرتبطة بالإرهاب.

وقال مساعد وزير العدل لشؤون الأمن القومي جون ديميرز، إن كوراني (35 عاماً) تم تدريبه من قبل «حزب الله»، وجمع معلومات استخباراتية في نيويورك بهدف التخطيط لشن اعتداءات.

وتابع ديميرز: «خلال إقامته في الولايات المتحدة، خدم كوراني كعميل بهدف مساعدة الحزب في التحضير لاعتداءات مستقبلية محتملة ضد الولايات المتحدة. والحكم الصادر اليوم يعاقبه على جرائمه».

وأضاف ديميرز: «الإثباتات التي قدمت خلال المحاكمة أظهرت أن كوراني فتش عن أشخاص يزودنه بأسلحة في حال شن هذه الاعتداءات، كما أنه نظر في تجنيد أفراد لتنفيذ هجمات مماثلة، وجمع معلومات حول أهداف محتملة داخل الأراضي الأميركية». وقال ديميرز إن أنشطة من هذا النوع هي تهديد مباشر لأمن الولايات المتحدة القومي.

وقال المحامي جيفري بيرمان: «لقد تم تجنيد علي كوراني وتدريبه من قبل منظمة (الجهاد الإسلامي) التابعة لـ(حزب الله) بهدف التخطيط وتنفيذ هجمات إرهابية حول مدينة نيويورك. وبعد أن أمضى أعواماً يراقب البنى التحتية للمدينة والمباني الفيدرالية والمطارات وحتى مراكز الحضانة، أصبح اليوم أول عميل لـ(الجهاد الإسلامي) تتم إدانته والحكم عليه بسبب جرائمه ضد الولايات المتحدة».

وقال بيرمان إن فترة السجن الطويلة التي سيقضيها كوراني هي رسالة مباشرة إلى «حزب الله» ومنظمة «الجهاد الإسلامي»، مفادها أن وزارة العدل الأميركية لن تتساهل مع أي شخص يخطط لإيذاء الأميركيين.

المصدر: الشرق الأوسط