أخبار عاجلة
الرئيسية » فيسبوكيات » اعتقال وحيدي عيسى : كلمات موجوعات ل خلف الغازي عن ابنه الذي اختطفه داعش 2013 وغابت أخباره.

اعتقال وحيدي عيسى : كلمات موجوعات ل خلف الغازي عن ابنه الذي اختطفه داعش 2013 وغابت أخباره.

كلمات موجوعات للصديق خلف الغازي عن ابنه عيسى الغازي الذي اختطفه داعش 2013 وغابت أخباره.
Khalaf Al Ghazi

اعتقال وحيدي عيسى
سهرنا لاول مرة انا وعيسى قال لي
بابا بقي لنا اسبوع ونخلص مراجعة الرياضيات هل ساقدم فحص البكالوريافي القامشلي ام في حلب
فقلت له في القامشلي عند عمو ابو انجيلا سيهتم بك كانني موجود وهو يحبك
لم اكن ادري انه كان يودعني ففي الساعة السادسة والنصف صباح ١٥ نيسان ٢٠١٤ قرع الجرس فقلت من بالباب فقال الدولة الاسلامية فقلت ماذا تريدون قالوا نريد عيسى فقلت بماذا تريدونه قالوا سؤالين وجوابين ونعيده ايقظته من النوم وقلت الدولة الاسلامية تريدك فنزل كالنمر وقال تفضلوا قلت لهم ساذهب معه
قالوا مافي داعي عمو سنعيده الى هنا
كانوا اربع شباب ملثمين يرتدون مارينز ومسلحين بروسيات وضعوه بتكسي هونداي بيضاء ونظرت الى السماء وقلت ياربي اودعتك عيسى فاحمه من هالمجرمين
ذهبت الى اخوتي ووضعتهم بالصورة وذهبت الى كبيرنا في المشلب وشرحت له واتصل بالشيخ هويدي وقال له تقول لهم اخرجوا عيسى والا ساذهب اليهم الى المحافظة ولااعود الا وعيسى معي مرعلي الشيخ وذهبنا الى مكتب العشائر واخذوا معلومات عن عيسى وقالوا لي الشيخ هويدي سيتابع الموضوع ويستلمه ويعيده لكم
عصرا ذهبت الى المزرعة وقلت للامير ابوزيد انت اعطيتني الامان واليوم اخذوا وحيدي فقال اعوذ بالله ساصلي الغجر وساذهب بلحيتي واتيك به
في اليوم الثاني ذهبت الى المحافظة وسالتهم عن عيسى فقالوا والله مو عندنا ثم ذهبت الى النقطة ١١ الامنية وقالوا والله موعندنا سالت كل من رأيته ياخذ معلومات ويوعدني خيرا
بعد اسبوع جائني شاب ومعه رسالة من عيسى يقول انه بخير وان الشرعي يحبه ويطبطب على كتفه ويقول له بالمصري ده انتا امورك تمام وقال لي الشاب عمو الخميس او الجمعة ساتي بعيسى اليك
مضى اسبوع ثاني وجائني برسالة ثانية يقول عيسى انه خائف مايقدم فحص البكالوريا واعطيناه غيارات وبيجاما
تحمس بعض الاصدقاء والاقارب وبدؤوا بالبحث عن عيسى وكلهم يوعدوا بالخير احد الامراء الامنيين قال لي ابنك كنز ثمين ولايمكن ان نفرط به
فقلت كنز لي ليعينني على كبرتي رايت صديق كبير الامنيين فقلت اساله عن عيسى فقال له انت توصيني عيسى اخي
رايت امير اردني قال لي اهلي مشغولين علي لانني اتيت دون علمهم ووجدت لاخلافة ولاهم يحزنون وجوازسفري حرقوه والله ساسال عن ابنك واطمن قلبك في اليوم الثاني قال ابنك يلبس نظارات قلت نعم قال والله رايته وهوومجموعة شباب مع الاب باولو في سجن سري ولكن لاشفتك ولاشفتني والله ان دروا سيقتلوني في رمضان قابلت كبير الامنيين في الخلافة ابوأنس العراقي ومعي شريكه في معمل بيلون وقال لي انا اعرف ابنك واعرفك انت ونمنا بمزرعتك والله يااخي ابنك حي يرزق وبعد ثلاثة ايام مر لاتيك بمعلومات اين هو
مررت يوم الاحد اخررمضان ٢٠١٦ فقال لي ابنك بالموصل ولاتسالني شيء اخر
مرة قالوا انه هرب مع ثلاثة احدهم قريبي وصل دمشق واخر غرق بقناة الري بالصكورة ورموه بالسبع بحرات كتبوا على صدره هذا من كلاب ثوار الرقة وعيسى وباسل هربوا باتجاه عين عيسى
ذات ليلة وانا نائم خرج عيسى من اعماقي الى فمي وصرخ ماما بألم وعادالى داخلي
اخر حصار للباغوز عرضت داعش على قسد تسليم الاب باولو و٤٣شاب ناشط معتقل مقابل خروج امراء داعش الصف الاول ذاعته العربية الحدث مرة واحدة وفعلا وصل الامراء الى تركيا وامريكا عرضت خمسة مليون دولار لمن يدل على الاب باولو
مرة يقولوا ابنك اعلامي فاقول دلوني على محطة يراسلها او مجلة اوجريدة
ومرة يقولون علماني فاقول لهم ماهي العلمانية فيقولون كفر اي شيء لايعرفونه يقولون الحاد مرة يقولون بخ على الجدران داعش وبشارواحد ضيفي في المزرعة قال والله ياأخي اخوتنا في بلاد الشام رفضوا اعطائنا ابنك لانهم يعتبروه كنز ثمين لايفرطون به
السؤال برسم وقسد اين سجناء داعش في مشفى الاطفال بالقبوين وبقية سجون الرقة واتمنى على الاميركان ان يفتحوا ملف السجناء وكل المختفين قسرا في سوريا
اما انت ياولدي فقلبي وقلب امك مطمئنان انك بخير وانا عاهدت ربي ان يهديك بقية عمري بس اكحل عيوني برؤيتك ولو دقائق لك الله اين ماتكون



تنويه : ماينشر على صفحة فيسبوكيات تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع