أخبار عاجلة
الرئيسية » فيديوهات مختارة » ألمانيا ستلزم مواقع التواصل بالإبلاغ عن خطاب الكراهية

ألمانيا ستلزم مواقع التواصل بالإبلاغ عن خطاب الكراهية

وافق مجلس الوزراء في ألمانيا، اليوم الأربعاء، على مشروع قانون يلزم منصات التواصل الاجتماعي مثل “فيسبوك” و”يوتيوب” بإبلاغ الشرطة عن حالات معينة تدخل ضمن خطاب الكراهية.

ووفقاً لمشروع القانون، سيتوجب على شركات الإنترنت تحديد بروباغندا اليمين المتطرف ومشاهد العنف أو الجريمة أو الاغتصاب، إضافة إلى المنشورات التي تدل على نية شخص ما تنفيذ اعتداء إرهابي أو توزيع صور إباحية تسيء للأطفال جنسياً.

ومواقع التواصل الاجتماعية ملزمة حالياً بحذف منشورات معينة.

مشروع القانون الجديد يحتاج موافقة البرلمان الألماني، وسيوسع تعريف خطاب الكراهية الإجرامي ليشمل التهديدات بالاغتصاب أو تدمير الممتلكات والمصطلحات التي قد تعني تأييداً لجرائم خطيرة.

وستشدد الأحكام على الجرائم الناجمة عن معاداة السامية، وفق ما نقلت وكالة “أسوشييتد برس”.

وفي إجراء آخر، ستسهل السلطات على السياسيين والمتطوعين والصحافيين منع الآخرين من الحصول على عناوين منازلهم من السجلات العامة.

يقدر الخبراء عدد حالات خطاب الكراهية على الإنترنت في ألمانيا كل عام بالملايين.

المصدر: العربي الجديد